منهجيات استخدام البيانات

فيما يلي الطرق المنهجية المستخدمة في تجميع البيانات الإحصائية، والتي تغطي معلومات تتراوح بين تعاريف المؤشرات إلى قواعد التجميع والعمليات الأخرى المستخدمة في البنك الدولي لجمع البيانات:

اتساق البيانات

قد تؤدي الاختلافات في التوقيت وممارسات الإبلاغ بالبيانات إلى وجود تناقض وتضارب فيما بين البيانات المستمدة من مصادر مختلفة. ولذا ينبغي عليك التزام جانب الحيطة والحذر عند تجميع هذه البيانات.

وتحتوي مطبوعاتنا الشاملتان ـ مؤشرات التنمية الدولية* و تمويل التنمية الدولية* ـ على بيانات تعتمد بصفة عامة على المصادر الرسمية، وإن كان يتم إدخال بعض التعديلات في ميزان المدفوعات لاستيعاب الاختلافات بين السنة المالية والسنة الميلادية. ونسعى في سياق هذه المطبوعات إلى تقديم بيانات متسقة من حيث التعريف، والتوقيت، والطرق المتبعة. ومع ذلك، فإن عمليات التحديث والمراجعة والتنقيح بمرور الوقت قد تؤدي إلى فروق وتباينات من طبعة إلى أخرى.

تستمد بيانات الحسابات القومية وبيانات ميزان المدفوعات من مصدرين هما: التقارير الجارية التي تجمعها وحدات الإدارة المسؤولة عن عمليات البنك الدولي في أحد البلدان أو مجموعة من البلدان ثم البيانات المستمدة من المصادر الرسمية. وربما تقدم جداول اللمحة المختصرة لمؤشرات البلد العضو بيانات مختلفة عن البيانات الواردة في المصادر الرسمية.

التغيرات في المصطلحات

وفقا للممارسة الإحصائية، اعتمد البنك الدولي مؤخر بعض الاصطلاحات تمشيا مع نظام الحسابات القومية لعام 1993 (SNA). وترد أدناه التغيرات التي طرأت على بعض الاصطلاحات.

المصطلح السابق المصطلح الجديد
إجمالي الناتج القومي (GNP) إجمالي الدخل القومي (GNI)
نصيب الفرد من إجمالي الناتج القومي نصيب الفرد من إجمالي الدخل القومي
الاستهلاك الخاص الإنفاق الاستهلاكي النهائي للأسر المعيشية
الاستهلاك العام للحكومة الإنفاق الاستهلاكي النهائي العام للحكومة
إجمالي الاستثمار المحلي إجمالي تكوين رأس المال

قواعد التجميع

تستند الإجماليات الإحصائية إلى تصنيف الاقتصادات (البلدان) في البنك الدولي حسب المناطق والدخل. ونظرا لنقص البيانات، فإن الإجماليات الخاصة بمجموعات من الاقتصادات لا بد أن تعامل كقيم تقريبية لإجماليات غير معروفة أو كقيم متوسطة. وترتكز الإجماليات الخاصة بالمجموعات حسب المناطق والدخل على أكبر مجموعة من البيانات المتاحة. والمقصود أن تعطي قواعد التجميع تقديرات لمجموعة متسقة من الاقتصادات من فترة لأخرى بالنسبة لجميع المؤشرات. وربما تنشأ بعض الفروق الصغيرة بين مجاميع إجماليات المجموعات الفرعية والمجاميع الكلية والمتوسطات، ويرجع ذلك إلى عمليات التقريب المستخدمة. وبالإضافة لذلك، فإن أخطاء التجميع وممارسات الإبلاغ بالبيانات قد تتسبب في نشوء تناقضات إحصائية في الإجماليات المتطابقة من الناحية النظرية مثل الصادرات العالمية والواردات العالمية.

ويجري استخدام خمس طرق للتجميع في مؤشرات التنمية الدولية:

  1. بالنسبة للمجاميع الكلية للمجموعة من الاقتصادات وللعالم التي يرمز إليها في الجداول t، يتم احتساب البيانات الناقصة بالاستناد إلى علاقة مجموع البيانات المتاحة بالمجموع الكلي في سنة التقدير السابق. وتتم عملية الاحتساب اعتبارا من سنة 2000 إقبالاً وإدباراً. أما البيانات الناقصة لسنة 2000 فتحتسب باستخدام متغيرات بديلة مع وجود بيانات كاملة متوفرة عنها في تلك السنة. ويتم حساب القيمة المحتسبة حتى يمكن أن تنطوي هي (أو متغيرها البديل) على نفس العلاقة بالمجموع الكلي للبيانات المتاحة. ولا يجري عادة حساب القيم المحتسبة إذا كانت البيانات الناقصة تمثل أكثر من ثلث المجموع الكلي في السنة المرجعية. والمتغيرات المستخدمة كبدائل هي إجمالي الدخل القومي بالدولار الأمريكي، ومجموع السكان، وصادرات وواردات السلع والخدمات مقومة بالدولار الأمريكي، والقيمة المضافة في الزراعة، والصناعة، والصناعات التحويلية، والخدمات بالدولار الأمريكي.

  2. المجاميع المشار إليها بحرف s هي إجماليات جمع البيانات المتاحة. علماً بان القيم المفقودة لا يتم حسابها، وكذلك لا يتم حساب الإجماليات إذا كان أكثر من ثلث الملاحظات الإحصائية في السلسلة أو المتغير البديل الخاص بالسلسلة مفقوداً في سنة ما.

  3. يتم عموما حساب إجماليات المعدلات كمتوسطات مرجحة للمعدلات w باستخدام قيمة المقام أو، في بعض الحالات، مؤشر آخر كمُرَجح. وتستند المعدلات الكلية إلى البيانات المتاحة، بما في ذلك بيانات عن اقتصادات غير مبينة في الجداول الرئيسية. ويُفترض أن تكون للقيم الناقصة نفس القيمة المتوسطة التي للبيانات المتاحة. ولا يتم حساب أي إجمالي إحصائي إذا كانت البيانات الناقصة تشكل أكثر من ثلث قيمة المُرَجحات (الأوزان) في السنة المرجعية. ويمكن في عدد قليل من الحالات احتساب المعدل الإجمالي كنسبة من المجاميع الكلية للمجموعة بعد احتساب قيم البيانات الناقصة طبقا للقواعد المذكورة آنفاً بشأن احتساب المجاميع الكلية.

  4. يتم عموما حساب معدلات النمو الإجمالية كمتوسط مرجح لمعدلات النمو w. ويمكن في حالات قليلة احتساب معدلات النمو من سلاسل زمنية للمجاميع الكلية الخاصة بالمجموعات. ولا يتم حساب معدلات النمو إذا كان أكثر من نصف الملاحظات الإحصائية في فترة ما ناقصا. للمزيد من المناقشة المستفيضة لطرق احتساب معدلات النمو انظر الوارد أدناه.

  5. الإجماليات التي يُرمَز إليها بالحرف m عبارة عن أوساط حسابية للقيم الموضحة في الجدول. ولا تظهر القيمة في حالة نقص أكثر من نصف الملاحظات الإحصائية الخاصة بالبلدان التي يفوق عدد سكان كلٍ منها المليون نسمة. وثمة استثناءات لتلك القواعد في مختلف فصول الكتاب. واستنادا إلى رأي خبراء التحليل في البنك الدولي، يمكن أن ترتكز الإجماليات على ما لا يقل عن 50 في المائة من البيانات المتاحة. وفي الحالات الأخرى التي يُري فيها أن القيم الناقصة أو المستبعدة تعتبر صغيرة أو لا علاقة لها بالموضوع، فإن الإجماليات تستند فقط إلى البيانات الموضحة في الجداول.

معدلات النمو

يتم حساب معدلات النمو كمتوسطات سنوية مُمَثلة بالنسب المئوية. وما لم يتم التنويه بغير ذلك، فإنه يتم حساب معدلات نمو القيم من سلسلة الأسعار الثابتة. ويجري استخدام ثلاث طرق رئيسية لحساب معدلات النمو: طريقة المربعات الصغرى، ونقطة المعايرة اللوغارتمية (الأُسية)، ونقطة المعايرة الهندسية. أما معدلات التغير من فترة لأخرى فتحسب كتغيرات تناسبية عن الفترة السابقة:

معدل النمو بطريقة المربعات الصغرى. تُستخدم معدلات النمو بطريقة المربعات الصغرى كُلما وُجدَت سلسلة زمنية طويلة بصورة كافية تتيح إجراء حساب يمكن التعويل عليه. ولا يتم حساب أي معدل للنمو إذا كان أكثر من نصف الملاحظات الإحصائية للفترة غير متوفر. ويتم تقدير معدل النمو بالمربعات الصغرى، r، عن طريق توفيق خط اتجاه الانحدار الخطي مع القيم السنوية اللوغارتمية للمتغير في الفترة ذات العلاقة. وتتخذ معادلة الانحدار الشكل التالي:

ln Xt = a + bt,

حيث يكون مساويا للتحول اللوغارتمي لمعادلة النمو المركب،

Xt = Xo (1 + r)t . = Xo (1 + r)t . = Xo (1 + r)t .

يمثل الحرف الانجليزي x المتغير، و t الفترة الزمنية، و f هذه المعادلة، a = ln Xo and b = وفي (1 + r) يتم تقدير المَعلَمات (البارمترات) الإحصائية. وعندما تكون b * هي التقدير بالمربعات الصغرى لـ b، فإنه يتم الحصول على متوسط المعدل السنوي للنمو، الحرف r، كـ [exp(b*) – 1] ويتم ضربه في 100 للتعبير عنه كنسبة مئوية. ومعدل النمو المحسوب هو المعدل المتوسط المُمثل للملاحظات المتاحة عن الفترة بأكملها. وهو لا يساوى بالضرورة معدل النمو الفعلي بين أي فترتين.

معدل النمو اللوغارتمي (الأسي). يتم حساب معدل النمو بين الفترتين في وقت المؤشرات الديموغرافية المؤكدة، وخاصة القوى العاملة والسكان، طبقا للمعادلة التالية:

ويكون 1n هو المؤثر اللوغارتمي الطبيعي. ويرتكز هذا المعدل للنمو على نموذج النمو اللوغارتمي المستمر بين نقطتين في الفترة الزمنية. وهو لا يأخذ في الحسبان القيم الوسيطة للسلسلة. كما لا يتطابق مع تغير المعدل السنوي المقاس في فترة زمنية فاصلة مدتها سنة واحدة، ويتم الحصول عليه بواسطة: pn – pn-1/pn-1

معدل النمو الهندسي. يسري معدل النمو الهندسي على النمو المركب على مدى فترات متقطعة، مثل دفع وإعادة استثمار الفائدة أو أرباح الأسهم. وعلى الرغم من أن النمو المستمر، المعبر عنه بنموذج معدل النمو اللوغارتمي، قد يكون أكثر واقعية، فإنه يتم قياس معظم الظواهر الاقتصادية كفترات زمنية فاصلة فقط، وفي هذه الحالة يكون نموذج النمو المركب نموذجا ملائماً. أما معدل النمو المتوسط على مدى فترات n فيتم حسابه كما يلي:

وعلى غرار معدل النمو اللوغارتمي (الأُسي)، فإنه لا يأخذ في الاعتبار القيم الوسيطة للسلسلة.

طريقة أطلس لدى البنك الدولي

عند قيامه بحساب إجمالي الدخل القومي (المشار إليه سابقا بإجمالي الناتج القومي) ونصيب الفرد من إجمالي الدخل القومي بالدولارات الأمريكية لأغراض عمليات معينة، يستخدم البنك الدولي عامل التحويل حسب طريقة الأطلس. ويتمثل هدف عامل التحويل باستخدام الأطلس في تخفيض تأثير تقلبات أسعار الصرف على مقارنات الدخول القومية فيما بين البلدان.

وعامل التحويل بالأطلس لأي عام من الأعوام هو متوسط سعر الصرف لبلد ما (أو عامل تحويل بديل) لذلك العام وأسعار الصرف لهذا البلد خلال العامين السابقين، مع تصحيح الفرق بين معدل التضخم في هذا البلد ومعدل التضخم حتى نهاية عام 2000 في بلدان مجموعة الخمسة (فرنسا، وألمانيا، واليابان، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة). واعتبارا من عام 2001 فصاعدا، تشتمل هذه البلدان على منطقة اليورو، واليابان، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة. ويُقاس معدل التضخم للبلد عن طريق التغير في مُكَمش إجمالي الناتج المحلي لهذا البلد.

أما معدل التضخم لمجموعة الخمسة (حتى نهاية 2000، وبالنسبة لمنطقة اليورو، واليابان، والمملكة المتحدة، والولايات المتحدة بدءا من 2001 فصاعدا)، وهو المعدل المُمثل للتضخم الدولي، فيتم قياسه بالتغير في مُكَمش حقوق السحب الخاصة. (ووحدات حقوق السحب الخاصة (SDRs)، هي الوحدة الحسابية لدى صندوق النقد الدولي). ويتم حساب مُكمش حقوق السحب الخاصة كمتوسط مرجح لمُكمشات إجمالي الناتج المحلي لبلدان مجموعة الخمسة (حتى نهاية عام 2000، وبالنسبة لمنطقة اليورو، اليابان، المملكة المتحدة، والولايات المتحدة من عام 2001 فصاعداً) من حيث قيمة حق السحب الخاص، مع اعتبار أن الأوزان المرجحة هي مقدار عملة كل بلد في وحدة حق السحب الخاص. وتتفاوت الأوزان بمرور الوقت نظرا لتغير كل من تركيبة حق السحب الخاص وأسعار الصرف النسبية لكل بلد. ويتم حساب مُكمش حقوق السحب الخاص من حيث قيمة حق السحب الخاص أولاً ثم التحويل بعد ذلك إلى دولارات أمريكية باستخدام نسبة حق السحب الخاص إلى عامل التحويل إلى الدولار الأمريكي طبقا لطريقة الأطلس. ويتم بعد ذلك تطبيق عامل التحويل في الأطلس على إجمالي الدخل القومي للبلد. وتتم قسمة حاصل إجمالي الدخل القومي بالدولارات الأمريكية على السكان في منتصف العام لاشتقاق نصيب الفرد من إجمالي الدخل القومي.

وعندما يُرى أن أسعار الصرف الرسمية غير جديرة بالاعتماد عليها أو أنها لا تمثل سعر الصرف الفعلي أثناء فترة ما، فإنه يتم استخدام التقدير البديل لسعر الصرف في معادلة الأطلس (راجع أدناه).

وتصف العادلة التالية حساب عامل التحويل في الأطلس للسنة t

ثم حساب إجمالي الدخل القومي للفرد بالدولار الأمريكي للسنة t

حيث تمثل et* عامل التحويل في الأطلس (العملة الوطنية إلى دولار أمريكي) للسنة t، و تمثل et المتوسط السنوي لسعر الصرف (العملة الوطنية إلى دولار أمريكي) للسنة t، وتمثل pt مكمش إجمالي الناتج المحلي للسنة t، وتمثل ptS$ مكمش حقوق السحب الخاصة بالدولار الأمريكي للسنة t، وتمثل Yt$ نصيب الفرد من إجمالي الدخل القومي بالدولارات الأمريكية في السنة t، وتمثل Yt إجمالي الدخل القومي الراهن (بالعملة المحلية) للسنة t، وتمثل Nt السكان في منتصف العام للسنة t.

عوامل تحويل بديلة

يقوم البنك الدولي بصورة منتظمة بتقييم مدى ملاءمة أسعار الصرف الرسمية كعوامل للتحويل. ويجري استخدام عامل تحويل بديل عندما يُرى أن سعر الصرف الرسمي يتباعد مُنحرفاَ بهامش كبير عن المعدل المطبق فعليا على المعاملات المحلية للعملات الأجنبية ومنتجات التبادل التجاري. ولا يسري هذا إلا على عدد صغير من البلدان. وتستخدم عوامل التحويل البديلة في منهجية الأطلس وفي مواضع أخرى في مؤشرات التنمية الدولية كعوامل تحويل لسنة منفردة.

هذه العلامة (*) تشير إلى أن الموقع باللغة الإنجليزية

مساعدة

User Voice